مغربيات بين “النساء المؤثرات اقتصاديا” في إفريقيا

ماما التجموتي، أرملة الراحل ميلود الشعبي، الرئيسة المديرة العامة لـ"يينا القابضة

صنف تقرير اقتصادي لمنتدى إفريقيا للرؤساء التنفيذيين ومجلة “جون أفريك” الفرنسية ثلاث مغربيات ضمن أقوى 50 سيدة أعمال مؤثرة في القارة السمراء.

ونشر التقرير قائمة لأفضل سيدات الأعمال في القارة الإفريقية، اللواتي يقدن قطاعاتهن ويساعدن جيلاً جديداً من القادة النساء في تحسين شركاتهن الاقتصادية الناشئة.

وحلت على الصعيد المغربي، ماما التجموتي، أرملة الراحل ميلود الشعبي، الرئيسة المديرة العامة لـ”يينا القابضة”، ضمن قائمة السيدات المؤثرات في عالم المال والأعمال بإفريقيا. وقال التقرير: “إن التجموتي، البالغة 81 سنة، تعتبر الأكبر سناً في التصنيف؛ وفي عام 2016 ورثت إمبراطورية زوجها، التي تضم أكثر من 30 شركة تُغطي قطاعات مختلفة من العقارات والبناء والفنادق والبتروكيماويات؛ وهو الأمر الذي يجعل هذا التنوع الاستثماري محركاً رئيسياً لنموها”.

وجاءت المغربية لمياء التازي، المديرة العامة لـ”سوثيرما”، ضمن تصنيف السيدات الأكثر تأثيراً بإفريقيا. وجاء في التقرير أن الصيدلانية التازي تدرجت في الشركة المغربية للأدوية التي أسسها والدها عمر التازي، إذ أعادت هيكلة قسم صادرات الشركة، كما كانت تشرف على مصنع داكار لإنتاج أدوية السرطان؛ وهي أيضاَ الأمينة العامة الجديدة للجمعية المغربية للصناعات الدوائية.

ريتا ماريا زنيبر، الرئيسة التنفيذية لديانا القابضة، كانت أيضاً ضمن أقوى 50 سيدة أعمال في القارة السمراء، بصفتها المشرفة الأولى على شركة المشروبات الروحية والأعمال الزراعية. وأورد التقرير أن زنيبر باتت المساهم الرئيسي في شركة المشروبات الكحولية الفرنسية “ماري بريزارد وأين آند سبيريتيس”.

قم بكتابة اول تعليق

Leave a Reply

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*