حصاد يهاجم العنصر ويقول إن قيادته للحركة الشعبية جاءت في سياقات معينة

محمد حصاد

هاجم محمد حصاد مؤخرا في اجتماع له مع  أعضاء بحزب الحركة الشعبية، الأمين العام الحالي، امحند العنصر، الذي يتربع على رأس الحزب منذ منتصف الثمانينات بعد الانقلاب الذي قادته بإيعاز من إدريس البصري على المحجوبي أحرضان، الذي كان أدلى بتصريحات صفحية لجريدة “الباييس” الإسبانية انتقد فيها بقوة المستشار الملكي، أنذاك، أحمد رضا اكديرة.

و قال حصاد أن قيادة العنصر للحزب جاءت وكانت في سياقات معينة.
 وتعيش الحركة الشعبية مخاضا عسيرا حاليا بسبب الطموحات الشخصية لتولي قيادة الحزب، و نجح حصاد في انتزاع الحق في الترشح للأمانة العامة خلال الاجتماع الأخير للجنة التحضيرية للمؤتمر مما جعل العنصر و محمد أوزين، صاحب فضيحة “الكراطة” يفقد أعصابه.

قم بكتابة اول تعليق

Leave a Reply

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*