أردوغان: استفتاء الأكراد مشروع عدائي خارجي يقف وراءه مسؤول فرنسي وآخر إسرائيلي

حمل الرئيس التركي رجب طيب أردوغان اليوم السبت جهات خارجية المسؤولية عن الوقوف وراء مشروع يهدف إلى تقسيم العراق.

وقال أردوغان، أثناء اجتماع تشاوري وتقييمي لحزب العدالة والتنمية ينعقد في ولاية أفيون، إن التخطيط لهذا المشروع يجري بدعم من إسرائيل، مشددا على ضرورة اليقظة واتخاذ الخطوات الحازمة للحيلولة دون هذا المشروع.

وأكد الرئيس ضلوع مسؤول فرنسي رفيع المستوى سابقا وآخر إسرائيلي، إلى جانب رئيس كردستان العراق مسعود بارزاني، في التخطيط للاستفتاء على استقلال الإقليم والذي نظم في 25 سبتمبر/أيلول الماضي.

وأوضح أردوغان أن الحديث يدور عن “وزير خارجية فرنسا السابق وشخص يهودي”، محملا إياهما المسؤولية عن التخطيط لتقسيم العراق.

ووصف الرئيس التركي الاستفتاء بأنه كان خطوة خاطئة، مشيرا إلى أن أنقرة لن تسمح للإقليم الكردي بالانفصال.

وكرر أردوغان أن المحكمة الدستورية العراقية وصفت الاستفتاء بأنه خطوة غير قانونية، كما أنه لم يحصل على الدعم الدولي إلا من قبل إسرائيل، محذرا بارزاني من البقاء وحيدا ما لم يتخلى عن خطابه الراهن.

وأعرب الرئيس التركي عن عزم أنقرة على التصدي فورا لجميع الأطراف التي تهدد البلاد في الداخل والخارج، مضيفا أن السلطات التركية تتخذ خطوات فعلية في هذا الاتجاه.

تجدر الإشارة إلى أن أردوغان أعلن أمس الجمعة أن تركيا تعتزم إغلاق مجالها الجوي وحدودها البرية مع الإقليم الكردي ردا على الاستفتاء، فضلا عن تصريحاته السابقة بشأن تشكيل آلية ثلاثية الأطراف بين أنقرة وبغداد وطهران بهدف النظر في تجميد تدفق النفط من شمال العراق.

المصدر: وكالات

قم بكتابة اول تعليق

Leave a Reply

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*